السبت، 29 أكتوبر، 2011

رساله الي مجهول ...8

قالو ان الحب الاول
..
اكبر وهم
..
اكبر كدبه
..
وقالو الايام بتنسي
..
العشره بتنسي

الدنيا تلاهي
..
بس هل ده فعلا صحيح
..
نشوف الرساله

الي حبيب اردت ان انساه
"""""""""""""""""

كلما مضت الايام واشعر بان قلبي عليل يؤلمني من الداخل افتح صناديقه اجعله يتنفس هواء فاجد اشياء تخرج منه فرغما عني تركتها تنفجر
فوجودها داخلي اصابني بشتي انواع العذاب وكتماني لها يوشك ان يوصلني للانهيار فاستغليت اقرب فرصه وتركتها تخرج مني رغما عني نطقت اسمه شممت عطره سمعت صوته حبيبي قلتها في نفسي ذابني الشوق اليك زادني لهفه عليك لم ارتاح ليله من بعد فراقنا انتظر كل يوم سؤالك ولا ياتي انتظر اسمع اخبارك ولا شيء اقول في نفسي ربما يذكرني حين اذكره فارسل لك من اشواقي كلمات والحان انسج فوقها العبارات ودموع اللهفه تحاوطني فكان روحك تاخذني الي ابعد حدود تقذفني فكاني في عالمي وحدي اناجيك واتسمع صوتي اشعر بك تراني اشعر بك تناديني فاعدو اقرب اليك فتخرج انت من دائرتي واتلفت حولي لا اجد الا فراغ يمتد الي ابعد المسافات فاعود لاعدو مره ومره الي ان يهلكني العدو وتخر قواي واسقط علي ارضي اعود لعالمي مفرغه كل اشواقي واحلآمي معك لاملاني من احلام من يعشقني وارتوي من حب من يحميني واسجد لله باكيه ادعوه ان ينسيني واتوب توبه اظنها نصوحه فاتقيه في من ملكني قلبه بيقين اني لن اخون فاعود اخلص له ويملا قلبي وجوده وحبه ولكن لا اعرف لماذا تتلاعب بي الظنون وتاخذني اليك رغم كل السنين لا انساك ولا اذكرك وعندما اظن اني شفيت منك اجدك تخترقني كاني لازلت مريضه بك او ربما اتخيل المرض للحظات واعود لرشدي وعقلي اجد بجواري اغلي الناس في حياتي استغرب نفسي كيف اذكرك وكيف انك لازلت تاخذ جزء مني اضحك علي نفسي هل العجوز تتصابي ام اني اشعر بحنيين لحياه العشاق ولا اجدها الا عندما اذكرك فرغم اني سعيده بحياتي الا اني ربما اتمرد عليها اخرج منها اليك ارتوي عشق الماضي واعود اصبه في حاضري فاتنفس بحريه واعطي بلا حساب
فربما اريد ان اجدد مشاعري فاذكرك ولكن من داخل نفسي اتمني ان انساك للابد

""""""""""""

دي كانت الرساله
..
هل ممكن حد يفضل فاكر حد رغم البعد
..
جايز في حاجات ومواقف بتشبه حالات عشناها
..
بس صعب نعيش علي وهم اسمه الزكريات
..
الحلقه انتهت
..
اشوفك عن قريب ان شاء الله
وصف الاحساس
تحياتي

الأربعاء، 26 أكتوبر، 2011

معطف من قيود 30 ... ذات الرائحه الكريهة

تلفت حوله يمينا ويسارا وتاكد ان لا احد يراه في هذا الوقت المتاخر من الليل فاقترب من التمثال واخذ المعطف وفر هاربا وعندما وصل لشارع جانبي من شوارع العاصمه وضع الاشياء التي يحملها واخذ يقلب في المعطف يمينا ويسارا وبحث بجيوبه متاملا ان يجد حفنه مال توفر له الطعام والشراب لعده ايام ولكن اصابته خيبه الامل عندما وجده فارغا من ايه اموال ففكر ان يبيعه لاحد ممن يجلسون علي الارصفه مثله ولكنه فكر قليلا فممكن ان ينفعه في برد الشتاء فقرر الاحتماء به فلبسه واعجبه مظهره به ورجع الي مكانه علي الرصيف يمد يده لهذا وذاك يدعو لكل من اعطاه عده قروش ويدعو في سره علي من تجاهله وهكذا تمر حياته علي الرصيف الذي هو بيته تمر عليه الناس كل يوم
ولكن ماحدث في نهار يوم من الايام انه لم يقم من نومه يمد يده كالعاده فذهب احد المقيمين في الشارع يوقظه فوجده فارق الحياه تاركا خلفه اكياس بلاستيك يتغطي بها وبطانيه مهلهله ينام عليها وبجواره معطف ايطالي الصنع ولكن ذو رائحه كريهة فبعد ان حمله الناس لدفنه بدات السماء تمطر بشده فاخذت تحتمي من البرد والمطر تحت اي مظله تجدها تلوم نفسها انها لم تسمع صوت امها تذكرها ان الجو به مطر وتحثها لذياده لبسها ولكن عندها جعلها لا تصغي الا لصوتها ونزلت مشوارها لا تلبس الا ما يستر جسدها فقد ولكن لا يحميه من البرد او المطر لمعت عيناها فجاه عندما لمحت معطف ملقي علي الارض بجوار عده اشياء فكرت اتاخذه تحتمي به من البرد ام تتركه لصاحبه وبينها وبين نفسها تريد ان تاخذه فتلفتت يمينا ويسارا تراقب الطريق لا احد يسير الان والمطر يملاء المكان فاسرعت الي المعطف لبسته رغم رائحته الكريهه ولكن حدثتها نفسها ان الرئحه بعد اخذ حمام دافء ستزول انما لسعه برد يمكن ان تسبب لها الكثير خاصه ان بها جيوب انفيه ملتهبه فاخذت نفسها والتقطت ورقه كرتونه مقواه من جوار المعطف ورفعتها علي راسها وانطلقت مسرعه الي البيت وقبل ان تضرب الجرس خلعت المعطف بسرعه ووضعته في صندوق القمامه المجاور لاحدي الشقق المجاوره لشقتها وعندما فتحت امها الباب لم تعطيها فرصه للحديث معها فانطلقت للحمام اغلقته في سرعه واخذت حماما دافئ ازال عنها الرائحه الكريهة وخرجت تلفعت ببطانيتها واحضرت امها كاسه شاي لها كي تعطيها الدفء وتلومها علي عدم لبسها شيء ثقيل في هذا البرد فتظاهرت بالاسف والاعتذار لامها وانه ستر ربنا فقط هو من حرسها من الم دور برد محتم وعندما خرجت امها من الغرفه اخذت تشم نفسها تتاكد ان الرائحه زالت عنها وضحكت في نفسها علي شكلها وهي تشبه الشحاتين في معطف احد منهم ولكن تشعر بالامتنان لصاحب هذا المعطف الكريه الذي تركه علي الرصيف لتاخذه تحتمي به ولكن فجاه شعرت بتانيب الضمير ففكرت ماذا فعل هذا المسكين في هذا الجو الصعب فعكر عليها هذا مزاجها فاخذت تدعو وتستغفر ربها علي انانيتها وتتمني ان يسامحها صاحب المعطف لا تعلم انه منذ ساعات اصبح بين يدي الله لم يشعر ببرد الدنيا ويعلم الله وحده مصيره في الاخره
وصف الاحساس
تحياتي

السبت، 22 أكتوبر، 2011

رساله الي مجهول ...7

اهلا بيكو في حلقه جديده من البرنامج
...
...
في حاجات اما بناخدها باستمرار بنعتبرها حق مكتسب
...
مش بنحس قد ايه صاحبها مستحمل كتير عشانا
...
و اما بيبدا يتعب بنعتبره غلط في حقنا
...
مع انه بشر ومن حقه يرتاح هو كمان
...
نشوف الرساله ونرجع تاني
...
,,,
عذرا ابنائي ... ساطلب الطلاق
********
ايام تدرون عنها كل شيء
تعلمون كم تحملت الاساءه وكم تحملت الظلم
وكم تحملت ان اشم كل يوم رائحه امراه اخري في ثيابه
لا تعلمون عدد الشعرات التي جمعتها من علي اكتافه ومن ملابسه
كم منديل به اثار امراه كان معها
تحملت لاجلكم الكثير والكثير
كانت تاخذني الدنيا تلقيني علي جبل الالام وتجرني يوما بيوم تجرحني في كل موطن من قلبي وجسدي لم يعد بداخلي شئ لم تمسه اساءه لم يعد بداخلي اي رغبه في شيء سوي الخلاص من هذا الرجل ..ابوكم
لا تحاسبوني الان ولا تكبرون علي امكم التي ربتكم صغارا وكبارا الي ان اصبح كل منكم رجلا يملك اسره وامراه تملك بيتا
فلم اترككم صغارا تعانون انفصالنا او اترك من تسمي زوجه اب تتحكم فيكم ولكني تحملت كل شيء كنت اب وام لكم كي لا تشعرو بالنقص تركت عمري وشبابي ينقضي باسؤ لحظات ولم اشتكي ولم اشعركم يوما بهمي او باني كللت من امركم
كنتم ترونه يهينني و يسئ معاملتي كنت اري دموعكم في اعينكم تقتلني ولكني تحملت وخففتت عنكم وتظاهرت باني اسامح وانسي واني سعيده كي اري يوما زهوري تظلل علي تنير ظلامي تحميني من هذا الانسان الذي لا قلب له لم يشعر بكم ليله لم يدري يوما ماذا تاكلون او تشربون مرضي ام اصحاء تدرسون ام تعملون كل همه رغبته ...حياته ... مزاجه ... اصحابه ... و سهراته
لا تطلبو مني يوما اخر انتظره يهين كرامتي اكثر من ذلك فقد وصلت بكم بر للامان به كل منكم مطمئن لحياته ينظر للامام لزوجه وابنائه لا يفكر في ام تحملت سنين لاجله رجل لا يطاق
ماذا تريدون مني الان ؟
اتحمل لاجل ماذا ؟
اكثير علي ان ارتاح يوما من الايام ؟
اجلس مع نفسي في هدوء بدون تعب اعصاب... افتح نوافذي وقتما اشاء ... و انام كيفما اشاء .... اضحك من قلبي بعد ان نسيت كيف يكون الضحك هل هذا كثير بعد كل معاناتي
كل ما يهمكم الان زوجاتكم و مظهركم امامهم وامكم ليست في حساباتكم اي عدل هذا ...!!
كيف تنسو كل هذه السنين بمجرد ايام ...؟؟
عفوا يا ابنائي فانا انسانه واريد ان اعيش انسانه لها مشاعر تريد راحه البال فبعد كل هذه السنين اعلنها وبقوه
عذرا ابنائي ...فساطلب الطلاق

"""""""""""
اظن الرساله صعبه من وجهة نظر المجتمع والناس ال كل همه الشكل الاجتماعي
...
مش حق حد يحجر علي حد
...
كون ان حد ضحي عشانك ده مش معناه انه اصبح حق مكتسب
...
كل واحد وله طاقه
...
الاهانه والخيانه اصعب شيء ممكن حد يتحمله
...
خصوصا حد في خريف العمر محتاج راحه بال وهدوء
...
راجعو نفسكو في علاقاتكم بكل الناس و الاخص اقرب الاقربين
...
حلقتنا خلصت
...
انتظرونا كل يوم سبت
...
هتوحشوني جدا
...
وصف الاحساس
تحياتي

الثلاثاء، 18 أكتوبر، 2011

احتلال الشمس ..!!

ماذا يحدث ان استيقظت يوما ولم تجد الشمس ؟
هل يمكن لاحد ان يسكن الشمس للحظات ؟
ام هل يمكن اصلا ان يقترب احد من مسارها ؟
من هؤلاء الذين سكنو الشمس واخفو عنا نورها؟
ماذا ينتظر اهل الارض عندما يصبح ليلهم كنهارهم ؟
ان حدثت حرب بين اهل الارض ومحتلو الشمس من المنتصر ؟
اسئله كثيره لمعرفه اجويتها انتظرونا في

قصه احتلال الشمس
وصف الاحساس
تحياتي

السبت، 15 أكتوبر، 2011

رساله الي مجهول ...6

اهلا بيكو في حلقه جديده من البرنامج
...
بيقولو طيش شباب
...
او ساعه القدر بيعمي البصر
...
واهو تتعوض لسه الايام جايه
...
كلمات بنداري بيها الغلط
...
مش بندور ايه الخساير ومين مسئول
...
المهم اننا نصغر كل غلطه في انه كان طيش شباب
...
لكن اما توصل الخساره لحياه حد مالوش ذنب يبقي ممكن نقول ايه
...
نشوف الرساله ونرجع تاني

************************

اعتذر طفلتي العزيزه
*************

اذكر جيدا ذلك اليوم عندما طلب مني ان القي عليها يمين الطلاق
شعرت ان الدنيا كلها تقف امامي لحظات ومشاعري تتداخل لا استطيع ان احدد شعوري فقد اختلطت فرحه الخلاص منها بالحزن علي حبي لها والحيره في اموري بعد ذلك مع خوفي وقلقي عليكي
ولكن وضعت كل ذلك جانبا والقيت عليها اليمين فرحه بالخلاص منها
لم ادري اني بذلك فتحت عليكي ابواب النيران كافه
وضعتك تحت رحمه الايام وما تضعه امامك
اعرف اني كنت طائشا
شاب في مقتبل العمر لم يكد يحمل لقب متخرج من الجامعه الا ولعبت فكره الزواج براسه فكانت العروسه حاضره
لفتني جمالها ورقتها ولم اري بعد ذلك شيء
فاتحت والدي في الامر اعترض ابي متعللا بان ابيها شخص لا يعاشر وليسو من ذوات الاصل ولا الحسب وقالت امي لا ارتاح لها وقالت اختي لا تتزوج هذه البنت اعرفها لا تصلح لك
كل المقربين مني كانو يرون ان امك لا تناسبني بكل الاحوال وليست من يحفظني ويحفظ بيتي وابنائي
ولكني صممت علي رايي ضاربا بكل شيء عرض الحائط متحديا كل الفوارق بيننا
ودفعتي انتي الثمن غاليا
لا اعرف كيف اصف لكي شعوري عندما تركتك امك قطعه لحم لم تتجاوزي اشهر من عمرك لتتزوج وتنجب وتعيش حياتها كعروس جديد لا يفرق معها سوي اثاث البيت حقها ومؤخر صداقها
ولا اصف لكي شعوري عندما اراكي تبكين بحرقه تنتظرين من تاخذك بين احضانها تراضيكي ولا تجدين
ولا احساسي وانا اري بوضوح الفرق بين ضحكتك وضحكه اختك بين يدي امها
واعيش بداخلي رعب من ذلك اليوم الذين ستاتي تسالين فيه عن امك
او ان يعايرك احد بامك وان ابيك طلقها
كيف اقول لكي ذلك لم اعطيكي حقك
لم اختار لكي ام تعطيكي الحنان وتربي فيكي الادب والعلم
لا تلومي نفسك يا حبيبتي فانا السبب في احزانك ولست انتي من يستحق العذاب
انا من لا يستحق حبك لي اعرف انك لا تجدين الراحه الا معي فمن لكي غيري
ولكن اعتذر منكي علي ضيق وقتي واهمالي فيكي وفي حقوقك
لا استطيع ان اطلب منكي العفو ولكن ارجو الا تكرهيني علي ما فعلت معكي
سامحيني طفلتي العزيزه

************************

اما تلاقي كل حاجه بتقول لا وانت تقول اه
...
بتتحدي مين نفسك ولا مين
...
الطفله دي ذنبها ايه تشيل ذنب مالهاش ذنب فيه
...
الزواج مش عند ولا هو يومين وخلاص
...
الزواج انسان تعيش معاه طول عمرك
...
مش بس جمال الشكل ولا البراءه ال بيلبسها اغلب الناس
...
الموضوع داخل فيه دين وعلم وادب وسيره حسنه وتواضع وتربيه وحاجات كتير لان الرحله تستاهل نحسبلها كتير
...
اختار ام لاولادك
...
اختاري اب لابنك
...
اختار رفيق عمرك
...
حلقنا خلصت
...
نتمني تكون الرساله وصلت
...
انتظرونا كل يوم سبت
...
هنتظر تعليقاتكو
...
ابعتولنا رسائلكو علي اميل البرنامج
in_my_heart10@yahoo.com
...
هتوحشوني جدا
...
وصف الاحساس
تحياتي

السبت، 8 أكتوبر، 2011

رساله الي مجهول ...5

عد الازمات بندور علي مين نقوله انت السبب
..
بندور لنفسنا علي اسباب ومبررات
..
بس في الاخر بنوصل للحقيقه
..
اننا مش ملايكه
..
ولا هما شياطين
..
رسالتنا انهارده يمكن تكون غريبه
..
ممكن جريئه
..
بس كان لازم نقولها
...
الي من جعلني احمل لقب ..خائنه
*************************

لا اعفي نفسي من الخطأ ولا ابرء نفسي ولكن ربما التمس لها العذر فقد كنت اسير في طريق ظننته املي في الخلاص من ظلم الاحباب وظلم الحياه ظننت اني ساتخلص من الماضي وسابدء صفحه جديده ولكني كنت لازلت احمل اسم رجل يدعي زوجي حتي وان كنا في طريق الانفصال فهو لازال زوجي وكنت انت تعرف ذلك وتعرف انه ربما يحدث اي شيء يجعلنا نعدل عن حدوث الطلاق ولكن غرورك لم يمنعك او يذكرك باني محرمه عليك وعلي اي رجل غيرك وخضت معاركي ودروبي تزين لي الحياه معك و اننا متشابهان وافكارنا واحده وانه لو رجع الزمان الي الوراء لكنت انا حبيبتك وانت حبيبي
فرشت لي الارض من الازهار ما جعلني اشعر بنسيم الحياه وبعطور الحب تدخل قلبي فاغمضت عيني عن كل الحقائق وكل الخطوط الحمراء وخطوت داخل ازهارك ارغب في العيش في هذا الحنان لم اكن ادري ان هذه الزهور ليست الا غطاء لدنائتك وخداعك واني لست الاولي ممن وقعت في شباكك تتسلي بها او ربما لتستفيد منها ولكن وجدت يد اصحاب الخير تمتد الي توقظني من وهمك وتذكرني بان الله يسمع ويري فتعلقت بها بشده الي ان جذبتني بعيدا عن وهمك وتبت توبه نصوحه لله تعالي واخذت وعد بيني وبين نفسي ان اغير طريقك بكل قوتي واترك وهمك وحبك الزائف بلا رجوع وكان الله قبلني عبد تائب ففتح لي طوق للنجاه وسخر اشخاص يصلحون احوال بيني وبين زوجي وبقدرته تعالي عادت الحياه تربطني به من جديد ووهبني الله تعالي اكثر من شيء يجعلني اشعر بدناءه ما فعلت معك فكل يوم كان يزيد اصراري علي تكفير ذنبي في مراعاه الله في زوجي اما انت فانا لا اريد ان ارسل لك رساله انما اريد ان اصفعك بكل قوه السعاده التي انا بها وبكل حقاره افعالك معي
لن اسال الله ان يضلك اكثر ولكن اساله ان يهديك رحمه بضحيه جديده من ضحاياك واعانك الله علي نفسك

************************
مفيش مشكله او خلاف بيكون فيه طرف صح 100% وطرف تاني خطا 100%
...
انما في لكل حقيقه اكتر من وجه و وجه
..
كل واحد بيشوف المشكله من الجنب ال يناسبه مش بيشوف التاني بيفكر ازاي
حاسس بايه
..
التمس لاخيك العذر
..
هدم حياه سهل في الافعال انما عشان نبنيها تاني صعب جدا وبيضيع حاجات كتير قدامه
...
وحتي لو حصل ومشيت في الطريق الغلط فلسه في امل وربنا رحمته واسعه
...
المهم اننا ما نتماداش في الغلط وما يتكررش تاني
...
يارب تكون الرساله وصلت
...
ونكون عن حسن ظنكو
...
يسعدني تلقي رسائلكم علي الاميل
In_my_heart10@yahoo.com
...
تابعونا كل يوم سبت
...
نشوفكو علي خير
...
هتوحشوني جدا
...
وصف الاحساس
تحياتي

الخميس، 6 أكتوبر، 2011

عذرا اكتوبر لم نعرفك من قبل

احساس بهواء بلا قيود نور بلا ضباب فرحه بلا خوف
اشعر وان مصر تحتفل لاول مره بحرب اكتوبر
لاول مره اشعر ان احرب اكتوبر عزه وانتصار وليس ذل وانكسار
الهذه الدرجه ضاقت انفسنا حتي باتت احلامنا تتحول الي سراب ولم نعد نصدق حتي الحقائق وشككت في هذا الانتصار العظيم
ايه ضائقه تلك التي كتمت انفاس هذه البلد لهذه الدرجه
ايه جبروت ملكه هذا الرجل كي يمرر حلاوه الفرحه التي نعيشها الان لمده ثلاثون عاما
ونحن ننظر الي هذه الحرب بنصف عين ربما نراها السبب في وجوده رئيسا للبلاد
اشعر اليوم اننا لم نعرف اكتوبر حق المعرفه ولم نفرح باكتوبر حق الفرحه ولم نعطي ابطال اكتوبر ايه من حقوقهم واننا سرقنا في اغلي انتصاراتنا
عشنا اكتوبر اخر اكتوبر زائف غير الذي حدث بالفعل
ثلاثون عاما ليس لاكتوبر بطل سوي صاحب الضربه الجويه الاولي وكان الدنيا وقفت بعدها وكان الحرب انتهت بعدها ولم يهلك غيره ولم يحارب غيره
هكذا بكل بساطه محيت اثار الابطال وطمست علامات النصر كل ذلك محي من تاريخ ذاكرتنا بما جعلنا نحمل همه طوال السنين
نسخر من انفسنا نبكي علي حالنا نهاجر غير شرعيا نلقي بانفسنا في عرض البحر هربا من النار الي النار وكل الافواه مغلقه وكل العيون عليها غشاوه لا تري ولا تتكلم وكيف وان كان عقاب من يتكلم ربما القتل بلا ديه وبلا ثمن
ايه غربه عشناها بك يا بلادي
ايه ذل لحق بك يا اكتوبر
لا اعرف علي من ان يقدم الاعتذار للاخر
نحن من لم نعط اكتوبر حقه ولصقنا به الافتراءات
ام اكتوبر الذي اعطانا النصر وسهل لحاكم ذل بلاده لمجرد انه كان من ضمن ضباطه
عذرا اكتوبر لم نعرفك من قبل
وصف الاحساس
تحياتي

السبت، 1 أكتوبر، 2011

رساله الي مجهول ... 4

الدنيا مرايات
..
بنشوف بعض في حياه بعض
..
الصديق مرايه صديقه
..
الزوج مرايه زوجته
..
الاطفال مرايه لحياه الاباء
..
اهلا بيكو في حلقه جديده من برنامجنا
..
رساله الي مجهول
..
دايما الاباء هما ال بيقيمو حاله اولادهم
..
بس انهارده هنعكس المرايه
..
انهارده
..
هنشوف الاباء في نظر الابناء
..
نشوف الرساله ونرجع تاني
.....
ابي ..لم اعد اعرف هل لازلت احبك ام لا
******************************

كنت التقط التليفون من امي لاقول لك بكل لهفه احبك بابا
فقد اخذتك الغربه عني وكنت اشتاق اليك والي حبك وكنت انتظر لحظه سفرنا اليك او مجيئك لنا كي اخلص فيك كل اشواقي كنت اري لهفتك علينا في عينيك
احبك بابا في كل يوم كنت ارددها لك ربما اعوضك عن غربتك وبعدك عنا او ربما اعوض نفسي عن حرماني منك ولكن يابابا اخر مره كنا عندك فيها جعلتني احزن من قلبي
كنت اسمعك تتحدث مع ماما بصوت عالي دائما كنت تجعلها تبكي وتسهر طوال الليل حزينه
قبل لم اكن افهم سر عصبيتها وبكاؤها كل يوم او بعد محادثاتك معها كنت لازلت صغيره لا افهم
كثيرا تخيلتها لا تحبنا من كثره ماهي حزينه وعصبيه معنا ولكن الان فهمت كل ذلك لماذا تبكي كل هذا البكاء لماذا كل هذا الحزن فانت السبب يابابا لم تراعي انها ام لاولادك او انها تراعينا في غيبتك فقط تحملها كافه المسئوليه عن كل شيء حتي واجباتك التي من المفروض ان تقوم انت بها كانت هي تؤديها ورغم ذلك لم تلقي منك ولا مره كلمه شكرا لم اسمعك مره تقول لها احبك مثلنا لم ارك مره تحتضنها بلهفه مثلما تفعل معنا انا واخوتي عند عودتك من السفر دائما جفاء و مشاكل ولم تلحظ ولو مره اننا بينكم نسمع ونري ولم نعد صغارا لا نفهم لم تضع في اعتبارك اننا نحب امنا اكثر منك فهي التي معنا طوال الوقت تراعينا وتخاف علينا
ضربت بكل شيء عرض الحائط وجعلتها تعيش معك وتتحمل عذابك لاجلنا كي لا تتركنا وحدنا معك فهي تخاف علينا منك
فهل انت تكرهها ام هي سيئه لهذه الدرجه ولكن لا اظن ان من يصلي ليلا لله يبكي حاله ويدعوه هو وحده يكون سيئ هكذا فقد كنت اقوم من النوم ليلا اجدها تصلي وتبكي وتشكي همها الي الله وتدعو لك ان يهديك الله ولكن علي كل دعائها لك كنت انت بالنقيض تهينها و تذلها بانها تعيش معك فهل تتخيل انك ادخلتها الجنه عندما تزوجتها ام لانها صابره لاجلنا فهي راضيه عن عيشتنا وعليك
يا بابا اتقي الله في ماما فهي لم تفعل شيء كي تفعل معها كل ذلك فبالعكس هي تحبنا اكثر من اي شيء وتخاف علينا وتحافظ علي بيتك
فلا تجعلني اشعر بثقل كلمه احبك بابا علي نفسي فلن اتمسك بحبك وانت تهين امي وتجعلها تبكي

*************************

دايما كنت بسمع ان تدخلات الاهل بتزيد المشاكل
فكانت النصيحه المهمه اوي في حياه الزوجين
ال بينكو ما يطلعش بره باب الشقه
بس في نظري الاهم من ده كله
ان في وجود الاولاد
لازم يبقي
ال بينكو ما يطلعش من قلوبكو اقفلو عليكو باب واتناقشو وبره اوضه النوم لازم الاولاد يبقو شايفينكو احسن بابا واحلي ماما
وكمان مهم نحترم بعض الحب يعني الاحترام
كلنا ولا ناس وكلنا نستاهل
ولادنا امانه في ايدينا
لازم نحافظ عليها
.....
وقتنا معاكو انتهي
..
بس علي وعد بلقاء جديد
...
انتظرونا كل يوم سبت
...
و رساله جديده الي مجهول جديد
...
وصف الاحساس
تحياتي