السبت، 6 أكتوبر، 2012

رساله من الفارس الي الاميره


اسمع ندائاتك يا اميرتي تاتيني من كل مكان .. امتطي صهوه جوادي واركض نحوك كي الم شملي وشملك ولكن ما ان اصل فاجدك في يد رجل اخر غيري .. فاسمع نداءات اخري من اميره اخري فاركض لها اجد نفس الشيء .. فاركض هنا وهناك كلما سمعت النداء لاجد نفسي بالاخير دائما لست انا فارسك .. فانتي لا تنتظريني ابدا تلهثي نحو اول رجل يطرق ابواب قلبك .. لا تبحثي عن فارس دار الارض من شرقها لغربها وهو يسمع نداءاتك كي يصل اليكي ..ورغم كل ذلك لازلت اسمع النداءات ولكن لا اخفي عليكي فقد ارهقني الركض وانا اجر خيولي خلفي بحثا عنكي .. فنزلت من علي جوادي استريح فكرت في نفسي وحالي ونظرت لمراتي لاول مره من سنين وجدت انسان متعب مرهق انتشر الشيب في راسه فاصبحت في سن والدك ولا اخفي عليكي لقد ذهلت من هذه الفكره ..ان يموت الفارس ولكن ما الجدوي من حياته وهو لن يجد اميرته وان وجدها ربما يكون انتشر الشيب الابيض في راسها هي الاخري .. لذلك قررت اني من الان سانزل من علي جوادي للابد ولن ابحث عنكي ابدا .. وان سمعت نداءاتك فلن اركض نحوك طالما انك يوما ما ستكونين لغيري فوفري علي نفسك وعليي مجهود العشق والبحث .. فلا تنتظري فارس اصبح ابيض الشعر ياخذك علي جواد ابيض لا يستطيع السير من كثره الركض نحوك
" فنصيحه اقبلي اي عريس وسيبيني في حالي بقي "
وصف الاحساس 
تحياتي

هناك 8 تعليقات:

ريـــمـــاس يقول...

مساء الغاردينيا وصف
:)
أمم بما أني رومانسية سأهمس لكل فارس أن يبحث عن أميرته
أما نهاية قصتك جعلتني أبتسم "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
Reemaas

رؤى عليوة يقول...

هههه حلوة النهاية بصراحة حولت الحالة

كثيرات هن الأميرات الاتى ينتظرن

وكثيرون هم الفرسان الذين يسمعون نداءات ولا يصلون


هكذا الحياه فرسان واميرات :)


دمت بخير

أحمد أحمد صالح يقول...

" فلا تنتظري فارس اصبح ابيض الشعر ياخذك علي جواد ابيض لا يستطيع السير من كثره الركض نحوك!!"
حاجة تزعل بصراحة!
..
لازم يكون في تفاؤل شوية،يعني عندك مثلا في فيلم الحب في زمن الكوليرا،فلورينتينو أريزا إستنى فيرمينا داسا لمدة 51 سنة و 9 شهور و 5 أيام وبعدها ربنا جمع ما بينهم!
بصراحة الواقع صعب، بس مش لازم نعيش الحب او ندور عليه زي ماهو في الأفلام أو الروايات العاطفية،اكيد في طرق اكثر واقعية وأخف ألماً !
..
عجبتني جدا يا وصف
..
كل التحية.

محمد جمال يقول...

عارفة يا وصف القصة بتاعتك دى بقى بجد خبطت معايا فى حته تانيه خالص
حتة الشباب اللى لسة طالع للحياة وعايز يتجوز ويعيش حياته وبعدين أول ما يتخرج يا عينى وتبقى عينه على حبيبة القلب اللى عاش معاها اجمل قصة حب فى الجامعه يلاقى نفسه بيقابل اهوال من التدوير على شغل للشقه والعفش والشبكة والذى منه ( وما ادراك ما الذى منه )
ويصل الواحد منهم الى المصير المحتوم " كان لازم نفترق "
ويقعد يعيطله يومين وبعدها يعرف ان C'est la vie

ويأتى لمربط الفرس وهو نهاية قصتك

تحياتى لابداعك

وصف الاحساس يقول...

ريماس
وبما اني واقعيه شويه برده بقوله ومن موقعي هذا ما تدورش عليها وشوف اول واحده تقابلك
خدنا من السهر والاشتياق الا وجع القلب
بلا نيله
هههههههههه
طبعا الكلام ده مش لفارس
نورتيني يا قمر
تحياتي

وصف الاحساس يقول...

رؤي
فعلا الحياه فوارس واميرات
ولكن
لم يعد هذا اوان الفارس ولم تعد الاميرة كباقي الاميرات
نورتيني جدا
تحياتي

وصف الاحساس يقول...

احمد صالح
التفاؤل موجود والحب موجود
وكل حاجة موجوده
بس العين بصيرة والايد قصيرة لهذا لا تستطيع الاميرة انها تستني الفارس ال شاب قبل الاوان
نورتني جدا
تحياتي

وصف الاحساس يقول...

محمد جمال
علي ما اعتقد ان هذه الجمله معناها
هذه هي الحياه
العين بيرة والايد قصيرة
لذلك لم تنتظره الاميرة
هيييييييه دنياااااااااا
نورتني جدا
تحياتي