الأحد، 10 يونيو 2012

حب عبر الاسلاك

دائما يقرا كلماتها في صمت .. يشعر انها تحادثه هو .. كتبتها خصيصا له .. دائما كلماتها وكتاباتها هي البلسم الذي يرطب حياته كلما اشتاق للحظات جميله وسط زحمه حياته فهو رجل اعمال صغير السن تحمل مسئوليه عمل والده وتربيه اخوته الصغار بعد وفاته وكان لابد ان يتحلي بالوجه الخشن والقلب الصعب ولكن عندما يختلي بنفسه في غرفته يطلق تنهيدات قلبه المؤلمه اخذ يبحث عن شيء علي الشبكه العنكبوتيه يسلي حياته وقعت تحت يده مدونتها بالصدفه ... قرا صدق كلماتها شعر انه ينجذب نحوها بعمق .. فاصبح مدمنا لكل كلماتها يقرا ويتابع في صمت .. وهي ايضا تكتب وكانها في دنيا اخري تتابع ما يكتبه متابعينها بهدوء وترد بعمق تجامل من يريد .. تشارك احزان من يحب .. ترسم طريق لمن يحتار في طريقه .. فوجئ يوما بمقاله كتبتها شعر انها تكتبها له هو فقط
فقالت : يتابعني خلف هذه الشاشات انسان اشعر انه يجد سلواه عندي في كلماتي واحساسي .. اراه يختلس النظرات للكلمات في صمت كانه لا يريد ان يعرف احد بوجوده ولكن هذا المتصفح لا يحفظ السر ابدا فقد يخبرني كل يوم انه زارني عشرات المرات .. واحيانا يقول انه موجود الان ولكني لا اعرف كيف اصل اليه .. ربما لم اقولها من قبل لاحد .. اتمناك ان تظهر تحادثني .. ترد علي قصصي ومقالاتي ربما تحكي لي حكايتك فنصبح صديقان وربما اكثر
..
كانت هده كلماتها اليه شعر انها له وحده .. لم يعرف هذا الشعور ما معناه هل هو سعيد انها فهمت وشعرت بوجوده .. ام حزين انها كشفت سره .. ظل طوال الليل يفكر هل يستجيب لها ام لا .. كتب تعليق اكثر من مره ومسحه وبالاخير كتب :
حسنا .. والان قد كشفتي سري ولم يعد بامكاني الاختباء منك ولكني لا اعدك بان افعل هذا دائما .. اشكرك علي رسالتك فلم يفعل احد هذا من قبل .. غير معروف
..
قرات هذه الرساله اكثر من عشر مرات كادت ان تصرخ من فرحتها بها كتبت تعليق تشجعه للكتابه لها وانتظرته يرد ولم يرد كتبت قصص ومقالات وهي علي امل ان يرد ولكنه ايضا لم يفعل رغم انه متواجد باستمرار ولكنه لم يلبي ندائاتها فكتبت رساله اخري وقالت :
الي غير معروف ..
اشتقت اليك يا من لم تشتاق اليا ابدا .. اشتقت ان تحادثني تشاجرني .. تقول اي شيء المهم ان نلتقي .. والغريب اننا ابدا لم نلتقي .. هذه هي حالاتنا نحب ان نتمسك بكل خيط رفيع حولنا يبعث النور والامل في نفوسنا نعلم جيدا انه لن يحملنا لبر امان فانت لست صديقي ولست فارسي .. ولكني عندما بحثت في مذكرتي عن احد اوده فيودني تذكرت مواقفهم جميعا .. فان كان احد منهم علي استعداد ان يذكرني كان ذكرني وقت احتجت احد بجواري .. وقت سهرت الليل ابحث في هاتفي عن احد احادثه . اشتاق لاحد يسال عني .. يقول وحشتيني .. اشتاق لان يشتاق احد لي .. يسال عني .. يكون بجواري يقرا كلماتي .. لم اجدهم بجواري يوما حتي وجدتك انت تتابعنب بصمت شعرت ان خيطي الرفيع بدا يظهر .. كتبت لك وانتظرتك تحيي باقي الامل بداخلي ولكنك ايضا كنت مثلهم بخلت عليا بالسؤال .. بخلت عليا بان احلم واتوقع حلمي يدوم .. اعلم اني لا اعلم عنك شيء ولكن يكفيني ان اجد احد غيري يحادثني فقط اريد احد يحادثني .. لا تغمرني بكلمات عشق هولاميه ولكن فقد تحدث اليا بصدق .. انا لا استجديك تظهر ولكن احببت ان افرغ ما بداخلي لك كي لا اعطي نفسي امل مره اخري واقطع هذا الخيط الرفيع الذي ربطني بك بلا سبب ..
..
يتبع
وصف الاحساس
تحياتي

هناك 19 تعليقًا:

mohamed amer يقول...

مساء الخير
جميلة بجد ياوصف ومستنين الباقي
تحياتي
غير معرف :)

همسة محبة يقول...

سلمت يداكى حبيبتى وفى انتظار البقية
ربما الكثير يعتقد ان العلاقات عبر الشبكة العنكبوتية تكون شائكة والبعض الاخر يحتاج الى الشعور بالذات والتقدير من اناس لا نعرفهم يقدرون عقولنا ومشاعرنا

رؤى عليوة يقول...

مش عارفه اعمل كده :) لروعة اسلوبك

ولا كده :( لاحساسى بالكلام

لكن مثلما قالت البطلة : نتمسك بخيط رفيع من الامل فى حياة بخلت به


دمت بخير

ميمي يقول...

ياااااه جميلة جداا ياوصف بالنسبة ليا شخصيا أعجبتني اوووي ولامست مشاعري بكل صدق ....
بجد شكرا ليكي ومنتظرينك بكل شغف :))
تحياتي
باقات ود وحب

Miss Mystery يقول...

الوحدة تجعلكَ كالغريق الذي تستنجدُ رئتيه بخيوط الهواء لتنعشه بالحياة
و تسمح لبصيص النور أن يتخلل وحدته و يكسر تعاسة ظَـنَها أبديه !
عزيزتي : وصف الاحساس ~
أبدعتِ في وصفك لذلك الاحساس المُتَعب
متشوقة لقراءة البقية .
لروحك فيضُ من نور
..
متابعة !

نسرين شرباتي "أم سما" يقول...

:)
مشوقة جداً يا وصف
الباقي لو سمحتي

د.ريان يقول...

مساء النور وصف الاحساس

وبوح يتجسد بقصة مشاعر

تحدث كثيراً أنن ننجذب بصمتنا فيكون

أبلغ من الحديث ونظل نمني النفس في

أرواح أسعدتنا ونقف بالمنتصف فلا

نستطيع التقدم ولا التأخر

ولكننا نقول اننا سوف نقطع كل شيء

ونقسم ان نكره ولكن القلب ..يفضحنا

ويكذب مانقوله ومانفعله

لنشعر أحيانا أننا نحبهم بصمت وبدون إعتراف

لعض الارواح فعلا هي نسخة طبق الأصل مننا والغريب اننا نرتاح بهم

خاطرة جميلة وعميقة كعادة قلمكِ

ولكنها مؤثرة جداً وتصف واقع غيركِ

دمتم بكل جمال سيدتي وأسعدني المساء هنا

والحمد لله الكلام اتكتب في الساعة السادسة مساء ههههههه مثل 3 صباحاً

تحياتي وتقديري

P A S H A يقول...

كلنا فضول للمتابعة .. واصلي إبداعك
:)

ريـــمـــاس يقول...

صباح الغاردينيا وصف
وكم من حب صامت خلف شاشة صماء
كان دافئ بصدق وبقي وفياً رغم صمته
"
؛؛
؛
في انتظار الجزء القادم بشغف :)
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
Reemaas

وصف الاحساس يقول...

محمد عامر
ايه النور ده .. فينك من زمان .. من انت يا غير معروف ههههههه
نورتني جدا
تحياتي

وصف الاحساس يقول...

همسه محبه
عندك حق فعلا كتير بيخافو من التعارف علي النت بس ساعات بيبقي فعلا دوا انك ترمي حملك لحد ما تعرفيهوش بتريح جدا
نورتيني يا قمر
تحياتي

وصف الاحساس يقول...

رؤي
لا اعملي الاولي .. لانه اكيد من بعد الشده فرج ان شاء الله
نورتيني يا جميل
تحياتي

وصف الاحساس يقول...

ميمي
ربنا يخليكي يا قمر علي الكلام الحلو ده
مرسي علي الورد
نورتيني يا قمر
تحياتي

وصف الاحساس يقول...

Miss Mystery
اول مره تشرفيني نورتي المدونه
سعيده بمتابعتك .. الوحده اصعب شيء في الدنيا والاصعب انك تبقي وحيده وجنبك ناس كتير فبنقي زي الغريق ال بيدور علي اي بر يحط عليه
نورتيني يا قمر
تحياتي

وصف الاحساس يقول...

نسرين
ثانكس بيبي .. حاضر من عيوني

وصف الاحساس يقول...

د ريان
اكيد الساعه 3 دي ليها ناس غير بتوع الساعه 6 .. بس ماشي راضيين برده هههههههههه
الارواح وما ادراك ما الارواح .. لا تتقيد بمكان ولا زمان تفضل تدور تدور علي ال تحبه حتي لو كان خلف شاشات صماء لا تتحدث
نورتني جدا
تحياتي

وصف الاحساس يقول...

باشا
الله يخليك .. حاضر
نورتني جدا
تحياتي

وصف الاحساس يقول...

ريماس
قالو القلب يعشق قبل العين من قبل ما يخترعو الشاشان كان بيكفي السمع انما دلوقت بقي بنقرا ونسمع ونحس منها
نورتيني يا قمر
تحياتي

ظلالي البيضاء يقول...

قصة واقعية بالفعل أم محمود ..
في عائلتنا تزوجت إحدى قريباتنا بشاب تعرفت به عبر النت من جنوب أفريقيا أحد أبويه يمني والآخر هندي ..
الحب عبر الأسلاك أصبح موضة العصر ..