الثلاثاء، 8 ديسمبر، 2009

التزمت الصمت..!!


يقولون اكثر الناس كآبة من لا يعرف سبب كآبته ...

لا اقصد بكتابتي مناقشه كيف يكون الانسان كئيب بلا سبب
لكن من كثرة الهموم لا تجد سبب واحد تلقي عليه كاهل الكآبه
 فتبحث عن سبب واضح
 تجد الاسباب كثيرة
 تحاول ان تعطي لكل سبب جمله واضحة توصف حاله
 وعندما ياتي وقت الكلام
تتناثر الكلمات علي اللسان تشعر ان كلامك غير مفهوم او غير مرتب
تتبعثر المشاعر بين حزن وحسرة و ياس و غيرها كثيرا من المشاعر
 توحي بانك تسخر من نفسك ومن مشاعرك الجياشة الا مرتبه
 تشعر بحزن وفرحة وسخرية وياس وامل كل تلك المشاعر ضربت في خلاط واحد
لتخرج من فمك همهمات غير مفهومه
 او همسات بلا صوت
 تشعر بانك وسط بحر من الرمال
 كلما قبضت حبه رمال في يدك ازالها  الموج
وقد يجعلك تسقط لتعيد المحاوله
ولكن مهما تكررت المحاوله لا امل في النجاح
فغالبا بيوت الرمال ليس لها اساس وليس لها عمر
فتستقر الصورة امام العين
لا تستطيع الكلام فتلزم الصمت
وتتحدث لغة العيون
ولكن القليل فقط من الناس من يفهم لغة العيون
والبعض يعتبرها هروب او تحامل علي الواقع او تباطء مقصود
 لا يدرون ان الانسان في هذه اللحظات يكون اضعف ما يكون
كيان هش لا يستطيع حتي الكلام ولا ان يقول انة متعب منهار
 فاحساسه يحتم عليه ان ينتظر من يستطيع ان يسمعه في صمته
و يشعر به في المه ولكن هيهات لك ان تجد من يرفع عنك العناء
فقم واحتض المك وارفع بنفسك نفسك
ولا تنتظر المعجزة لانها لن تحدث
 وان حدثت فلن تستمر طويلا
فلا تلزم الصمت بعد الان
وتمكن من احياء روحك
ولا تتركها تتعذب حتي الموت
 فقد تفقدها للابد
وصف الاحساس
تحياتي