الثلاثاء، 15 مايو، 2012

وداعا مدونتي العزيزه

اقولها بألم فهنا اعيش وهنا اتنفس وهنا اشعر بالحياه ولكن كثيرا ما اشعر باحباط من اقلامي التي لا تجف واحساسي الذي طالما المني بحبسه داخلي وعندما خرج للنور كان طريقه مسدود بكل الابواب
بدات بالكتابه لنفسي .. لم يهمني من يقرا لي .. من ينقدني .. شهور ولا احد يعلم عني شيء ال ان بدات الارجل تدب علي صفحات واحبار اخري تخترق احباري فاصبحت اجول حولي اقرا لغيري اشعر بصدق عما يتحدثون اقول ما اشعر به تمنيت ان افعل شيء اشعر بطعم نجاح فيه
تطورا كتاباتي من نفسي للغير فكتبت قصص واشعار وضعت جزء مني بكل قصه كتبتها وان لم تكن قصتي وضعت مشاعري واحساسي بها عشتها بكل صدق حتي يظن القارئ انها حقيقه تخصه مع كاتبها ولكن لم تشعرني المتابعه بالشبع فكل قصه بداتها لم يشعر بها احد
كل لحظه صادقه تمنيتها شعرت انها متكلفه ليست حقيقيه
حتي من اقرب الناس لدي عندما فكرت في نشر اعمالي علي الورق فاجئني سؤال
من انتي كي يقراون لكي ؟!!
نعم من انا ..؟
غريب اجوب الارض بلا وطن
حيران اناجي السماء و الزمن
صحراء قاسية اقطنها ليس لي بها سكن
انسان انا ام حيوان ضال بلا ثمن
تعذبني الدموع ام هي تحي الشجن
مالي عزاء فانا بلا ارض ولا سماء
مالي عزاء وانا من كنت احيا بلا هواء
مالي عزاء ومالي ثمن
مالي اهل مالي وطن
مالي شئ ف الزمن
اشكوه و هو القاضي والجلاد
اشكوه و انا اتعذب من الميلاد
اشكوه وليس لي بد من البعاد
من يملك لي الحياة
من يشعر بالمي من يملك لي النجاة
من يبالي بلص يسرق انفاسه من الزمان
من ياباه لشخص يعاني كل انواع الهوان
يكتم علي نفسه احزانه ولا يقدر علي النسيان
فيبكي كل ليله من القلب بلا دموع
وبلا اية صوت مسموع تخرج صرخات من قلب موجوع

من انا .. ؟
لا شيء .. نعم لا شيء
بداخلي تتردد كلمات
ان لم تكن تشعر بنفسك انك شيء فتاكد انك لا شيء
قلت انك لابد ان تكتب لنفسك بالاول .. ان لم ترضي عن نفسك فلن يرضي عليك احد
نعم ليس من المعقول ان تربط حياتك علي رضاء الناس عنك
ولكن كثيرا انتظرت قطرات تحييني ولكنها لم تاتي
طلبتها ولكنها ابت
فاصبحت اتحسس موضع قدمي فيها امني نفسي بان النهايه ستاتي ويكون بعدها حياه اخري
فتركت حياتي كما تسير فكان املي ان اري شيئا من عملي يدفعني للامام ولكن كل عمل كان يعيدني للخلف خطوات طويله
فبدلا من ان تعطيني الكتابه قدرا من الامان اصابتني فوبيا الخخوف عليها من ينسخها ويلصقها هل باسمي ام باسم غيري
وطبعا لم تكن لي كاني لم اكتبها .. لم اشعرها .. لم اضع اجزائي بها
فقررت ان اضعها في مكانها بلا نشر
نعم ساتوقف عن النشر الذي لا يهم غيري
ولكن لن اتوقف عن الكتابه فساكتب عندما اريد ان اتفس وارمي انفاسي في بحر هاتفي الذي يحفظ اعمالي كامله
فربما يوما تخرج يوما للنور وربما تضيع مع هاتفي وتريحني واريحها
اما الان فلن اغلق مدونتي الحبيبه واقولها بصدق فانا اعشق وصف الاحساس كانها طفلتي الثانيه
وساظل افتحها كل يوم واتغلب علي خوفي من قراءه اعمالي واعيد قرائتها
والان لم يتبقي الا وداع حبيبتي
ووداع من قراو لي يوما بصدق
وداعا مدونتي العزيزه
وصف الاحساس
تحياتي

هناك 10 تعليقات:

Ramy يقول...

وصف الحساس

يعنى اول ما أرجع ألاقيكى عاوزة تمشى

انا يمكن مقرتش البوست كله بس عرفت السبب

هقولك حاجة مين من المدونين اللى عملوا كتب حد يعرفهم خارج أطار المدونات لكن لما حصل و عملوا كتب في ناس نجحت لأنهم وصلوا لناس تانى بمجهدهم

فممكن تكونى انت بس متوفقتيش مع الشخص الغير محترم اللى رد هذا الرد البارد

دة ميعنيش ان انتى متفرقيش معانا لا طبعا انت كأنسانة محترمة و مدونة ممتازة هتفرقى مع اى شخص هيقرالك

فارجو يا وصف ان انتى ترجعى نفسك

و تحاولى مع حد محترم حقيقى يقدر يقدر المواهب

فى دور نشر كتير محترمة

انتى بس ريحى يومين و بأذن الله كل دة هيروح

و بأذن الله هتلاقى دار نشر محترمة

ارجو يا وصف انى اكون قدرت اوضح وجهة نظرى

ربنا يوفقك للصالح

ميمي يقول...

عزيزتي وصف الاحساس
دائما مانواجه مصاعب والكثير منها ايضا والاحباط ولكن ينبغي ان يكون كل ذلك دفعة لنا للأمام لنثبت لهم يوما كم نحن مبدعون وناجحون ومصرون على ما نريد تحقيقه ..... اتمنى لك كل خير يارب واتمنى ان تأخذي القرار بعد تفكير ...
طمنينا عنك ويارب يسهل لك كل ما تريدين
أختك المحبة
ميمي
باقات ود وحب
تحياتي

P A S H A يقول...

ليه بس كده يا أستاذة ؟؟
يعني لما حضرتك تبطلي كتابة أنا بقى أعمل إيه ؟؟ هه ؟؟
أبيع قراطيس ؟؟
:))
روقي يا أستاذة وسيبيها على الله ، أنا طبعاً ما أعرفش السبب اللي ورا قرارك ده ، بس صدقيني والله حضرتك من الناس اللي بجد بنحب نتابع أعمالها ومواضيعها حتى لو ما علقناش أحياناً .

ربنا يوفق حضرتك للي فيه الخير وييسر لك حالك ويصلح لك شأنك كله بإذن الله

- عاوزينك تكملي لنا باقي القصة بتاعة التوأم ، احنا مستنيين أهه
:))

خالص تحياتي

همسة محبة يقول...

وصف صدمتينى بما قراته لان من كتاباتك عرفت انك قوية وصاحبة ارادة وتملكين حس اكثر من رائع ربما الذى قال لك هذا الكلام لم يقرا لك بعد سوف احكى لك حكاية ربما اقولها لاول مرة عسى ان ترجعى عن قرارك حينما بدات ادخل عالم المدونات وصرت اسجل كل ما اشعر به كان زوجى يسخر منى وتعرفت على احدى المدونات التى طلبت ان احدثها فى التليفون وعلمت انها صاحبة منتدى وتطلب منى ان انضم واكتب كل ماقراته وقتها شعرت بسعادة ان ما اكتبه له معنى وهناك من يهتم بى فحكيت لزوجى فضحك فطلبت منه ان يجلس ويقرا ما اكتبه فوافق بالرغم انه يكره عالم النت ولم يصدق ان هذه هى كتاباتى الشخصية ومن احساسى وبنات افكارى للاسف فى بعض الاوقات نجد ان اقرب الناس الينا لايعرفوننا حقا وربما يكتشفوننا من خلال اخرين ان مدوناتنا هى المتنفس لنا هى ما تشعرنا بالحياة فلا تحرمى نفسك او تحرمينا حبيبتى رجاء

رؤى عليوة يقول...

وصف اكيد حسين بيكى
وكلنا مرينا بنفس المرحله صدقينى لكن كان القرار اننا هنكتب حتى لو محدش قرأ يمكن هما اللى مش عارفين يفهموا لكن مش هنبطل كتابة وتعبير عن اللى جوانا لانه طريق نور ربنا الهمنا بيه عشان نرتاح من كتير من الهموم

ان شاء الله فترة وتعدى
ارتاحى شوية وهتعيدى التفكير وترجعيلنا هنا ستجدى من يقرأ لك بإهتمام

تحياتى وفى انتظار تغيير قرارك

ريـــمـــاس يقول...

صباح الغاردينيا وصف
حبيبتي الغالية لن أسمح أبداً بغيابك ولن نسمح بأن تدفني ذلك الإحساس في موبايلك مخبأ عن عيون وقلوب أعتادت أن تقرأ كلماتك ووتذوق وصف الإحساس بين كلماتك هنا أخوة لكِ أحبوكِ وأصبحت أحرفك جزء من قراءتهم وحروفهم تنتظر لمساتك الرائعة عليها غاليتي يشهد الله علي كم أحزنني هذا الخبر ولكن أكيدة أنكِ لن تقبلي وستعودين ربما تحتاجين القليل والقليل فقط من الوقت في أنتظارك :) "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

د.ريان يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
د.ريان يقول...

مساء النور أختي وصف الإحساس الراقية

وخبر مؤلم حقأً ..أتمنى أن تعاد دراسته

من نحن سيدتي سوى أرواح بشرية بسيطة

تعبر عن نفسها ولكن كنا نهتم لكل رضى

فأن رضاء الناس لايدرك

نحن نكتب كي نفضفض عن كاهلنا أرواحنا

تلك الهموم ليس بشرط أن نصبح كتاب

يشار لنا البنان فحتى كتابتي بداخل نفسي أجد أنها دائماً تحتاج للتنقيح

وليس على مستوى أتمناه رغم عمر كبير

رحل معاها

كلنا نمر بلحظات ضعف وألم وهذا حال البشر

ولايجب أن ننسى بكل تلك المساوىء الأخوات اللاتي يحببن تواجدكِ
ومن يرى في قلمكِ النور

فكل همس عنكِ ومنكِ هو أيضاً نور لغيركِ

حياتكِ هنا ملك لكِ وطالما ترضين ربكِ وبيتكِ ودينكِ لايهمكِ حد

صدقيني أواجه أحيانا الأنتقاد يسئلني

من ليس له دخل بحياتي لماذا تلك ترد

ولماذا أنت تضع ذلك ومامعنى قولك لفلانة كذا

أننا نعيش بعالم غريب سيدتي ولكن طالما الانسان قوي وواثق بنفسه

لن يهمه أحد

وأن كان على من يسرقون منكِ جربي سيدتي أن تكتبين أي سطر من خواطري

ستجدين العجب العجاب في البحث

أصحاب منتديات وحتى مشرفين وحتى أقلام مغمورة تسرق مني

مما جعلني أضع كود يمنع النسخ والتظليل
وذلك الشيء سهل جدا

هنالك كود لو وضع في مدونتكِ لن يسرق أحد منكِ أي شيء

وطالما هنالك شخص يغار منكِ ويسرق

بدون ذكر أسمك

هو يعترف كل الاعتراف بفضلك عليه

ويعترف ببلادة فكره ودناءة نفسه

ولن يشعر بالارتياح لأنه يعيش على قفا غيره مثل الحشرات المتطفلة

واذاكان الحزن قدر اليوم عليكِ

فأنا أزن أنكِ ستتفوقين عليه وتقاوميه

وتقاوم كل فكرة تريد كتم قلمكِ هنا

مدوناتنا الشخصية هي شخصية لنا

بها نعبر ونتكلم ونشعر بالغير ليست بالضرورة

ان نسابق بها في سباق الأدب العالمي :)

ومهما كانت اراء من حولنا لن نسمح له بإطفاء نورنا

لأنه بكل بساطة ..حياتنا ..الشخصية

نفعل مانريد كل عباقرة ومشاهير الأرض لم ينجحوا إلا بتعرض الناس لهم

وفجأة وبفضل أصرارهم وقوة إرادتهم أصبح نفس من ينتقدهم يقدرهم

من يريد النجاح يا وصف لايسمع لما يحبطه او يثير نفسيته او يحزنه

علمني أعدائي أن أقدر أعمالي

فالناس لاتضرب الجثث ولكن تتعرض لكل ضوء ناجح

وقلمكِ ناجح ورائع مهما قالت لكِ نفسكِ

وحدثتكِ عنه وهنا كنا ومازلن نستمتع

مع أختنا القديرة وصف حينما توصف الإحساس

أنظري الى من حولكِ وصف من يكونون اليوم معنا غداً يرحلون

ومن يرحلون يأتي غيرهم ويعوضوننا

الحياة لا تبقى على حال وسيبقى ماتكتبينه من ابداع مع الوقت

ثروة كبيرة لكنوز مشاعركِ تفتخرين بها غداً

الحزن والألم والكثيرون من الناس لايريدون منا إلا الإختفاء عن وجه الأرض

والبقاء بعزلة ونحن نعادنهم بكل معركة ونثبت أننا اقوى

وأن لدينا نفس طويل أمام الحسد والكره

لأننا نؤمن بالحب والطيبة

وصف ..نحن لانتحكم في بداية حياتنا ولا النهاية

ولكن نستطيع كتابة فصول في المنتصف تجعل حياتنا تستحق الذكر لو لأحفادنا ومن بعدنا

فأ أخفضي كل صوت فتنة وإزعاج يزعج روحكِ
ولا تجعليها فرحة لأعدائكِ أن كان لهم وجود
وعودي لقلمكِ وموقعكِ

فهنا كانت ومازلت تتنفس أختنا وصف

لست مع القرار جملة وتفصيلاً وأحترمه أنه قراركِ ولكِ حق التعبير عنه

ولكن أظنها لحظة ضعف وستعدي مثل غيمة صيف كما كانت تزورني
لتعود وصف أقوى
وأعلمي وصف أننا نفتخر بكِ ويلهمنا حرفكِ وتؤثرين حتى بنجاح غيركِ

كوني قوي أختي ولا ترحلي مثلما رحلت من قبلكِ الأسماء ولم تقاوم الحزن

فربما في يوم ابتسمنا وضكنا واعجبنا من أسطر ادخلت الفرحة علينا

ومن كلمات علمتنا شيء عن الاسرة والطفل من قلمكِ

بقاء الطيبين والطيبات يعزز القوة لكل ضعيف وخجول

فكوني قوية وأعلمي أن عمر الحزن في اليوم مجرد دقائق

وأن لا أحد ..لا أحد ..من البشر يستطيع قتل أملنا وحلمنا

ويكفي من يفخرون بنا من حولنا

عسى أن تقنشع تلك الغمة

وأدعوا الله العزيز الكريم أن يشرح قلبكِ وفكركِ ويوفقكِ

وأن يبعد كل من يضركِ عنكِ

أخوكِ ريان

منجي باكير يقول...

يتملّكنا هذا الشعور احيانا و لكن

ليس من الصواب ان نرضخ له

فكلّ حرف صادق و احساس مرهف و فكر قويم

له من يهمّه امره و مع مرور الايام سيجد

اشعاعا اكبر

انتظرك في الاجمل و الاروع !!!


صاحب الزمن الجميل

ظلالي البيضاء يقول...

أختي الغالية وصف الإحساس ..
لعلي أتجرأ فأقر بأن مدونتك كانت ثاني مدونة أقرأ فيها بعد أن تعرفت على عالم التدوين ..
فوجدت فيها الصدق ووصف الإحساس .. والطيبة والإيمان والأخلاق الرفيعة العالية ..
كذلك كنتُ مثلك أكتب لنفسي ثم بدأت أقرأ كلمات غيري وأشارك في التعليق عليها .. فبدأ يتوافد السائحون إلى مدونتي ..
فأصبحت أكتب لنفسي ولهم ..
لكن منذ بضعة أيام وبعد تردد أغلقت مدونتي .. لأن كتابة مشاعري أرهقتني ..
أما عنك فأنت ياإيمان .. أهم شيء ..
ولستِ لا شيء ..
كفاك حديث المصطفى صلى الله عليه وسلم :"لزوال الدنيا أهون عند الله من قتل امرئ مسلم بغير حق"
فكل مسلم له عند الله كرامة عالية .. لكننا نحن الذين زهدنا بأنفسنا وربما أرهقنا تقصيرنا .. فلم نعرف قيمة أنفسنا ..
أما من يسرق الكلمات فسوف لن يفلح لأنه لن يستطيع سرقة المشاعر التي تشبعت بها تلك الكلمات .. فسيلقى نفسه وقد سرق حروفاً جرداء خالية فارغة .. أما من كتب هذه الكلمات فهو مالكها على الحقيقة لأنها تعبر عنه وعن مشاعره بل لأنها بوجه من الوجوه هي -أعني الكلمات - هو أو هي - أعني كاتبها أو كاتبتها - ..
كوني بألف ألف ألف خير ..
مع التحية الطيبة .
أخوك .. أبو أسامة