الثلاثاء، 31 يناير، 2012

الجلسه الثانيه


اسبوع وانا كل يوم امشي مقدار النصف ساعه او يزيد افكر في مشكلتي يوما اظنها حلت ولم يعد لها وجود ويوما اظن اني منغمسه فيها شعرت انه لا مفر من ان اكمل طريقي وازيح همي لاحد اخر وانتظرت بدايه الاسبوع بفارغ صبر
جاء موعدي وذهبت للعياده دققت بابه دعاني للدخول رحب بي وطلب مني ان اختار ركنا للجلوس وان اعدل الكرسي حسب رغبتي اخترت ركني البنفسج لكن هذه المره وجهته للاخضر اريد ان اصفي ذهني جلس بالمقعد المقابل مسك الورقه قرا اول كلمه فيها باستغراب
قال : مهزومه ... قريت كلمتك دي كتير اوي مستني اعرف ليه
قلت : مستغرب ليه يعني هو لازم حد يهزمني لازم اكون في حرب هو مش كفايه الحياه تهزمني
قال : طيب احكيلي من الاول وخدي وقتك وراحتك
وجهت بصري للحائط امامي وحكيت
قلت : كنت انسانه اظن نفسي ناجحه كنت فاكره نفسي حاجه كبيره لا تهزني ارض ولا سما اتحطيت في مواقف كتير صعبه عديتها قدرت اخطي اي حاجه فشلت في الثانويه العامه فشلت اجيب مجموع يدخلني طب واتغلبت علي فشلي سيطرت علي نفسي قدرت اخرج من عتاب الناس ونظرتهم اني فشلت دخلت تجاره وانا حاطه في بالي اني مش هبقي مجرد طالبه لا هبقي متفوقه عملت كل ال اقدر عليه بنفسي ما استعنتش بدروس ولا حد زي باقي الطلبه كنت بفهم كل كلمه كل حاجه بنفسي حاولت انجح بامتياز بس معرفتش كنت بنجح اه بس مش زي ما انا عايزه كنت فاكره نفسي احسن من كده بفهم عن كده طلعت مبفهمش مفهمتش نفسي صح اتخرجت زي اي حد بس كنت واقفه ماسكه نفسي دورت علي شغل ووسط الزحمه اشتغلت بس فشلت الفشل ورايا في كل حاجه بنسي كتير اوي عمري ما كنت بنسي بقيت بنسي بتتوه مني حاجات كتير بقيت بغلط كتير فقدت الثقه في نفسي معدتش عايزه اكمل حاسه اني مخنوقه من المكان حاسه ان كل الناس بتبصلي من تحت لتحت حاسه انه خلاص معدتش انفع بروح وانا مش عايزه اروح عايزه اسيبه ومش قادره بقيت زي الخيال ال ماشي علي الارض مجرد مشوار بقضي فيه كام ساعه وخلاص تعبت من حالتي دي تعبت من فشلي
سكت ونظرت اليه وجدته يناظرني
قال : مفكرتيش ليه اما ما دخلتيش طب ان ربنا كاتبلك حاجه احسن او انك مالكيش خير فيها ..مش يمكن لو كنتي دخلتيها ماكنتيش قدرتي تكملي وسبتيها من سنه تانيه وتبقي لا طولتي طب ولا تجاره
قلت : فكرت طبعا وحمدت ربنا كتير بس كل ما افتكر بزعل علي نفسي
قال : بصي ال ات خلاص مانقدرش نتدخل فيه بس واضح انك لحد دلوقت مش راضيه باختيار ربنا ليكي
قلت : ليه بتقول كده
قال : لانك لو كنتي رضيتي ما كنتيش لسه بتفكري وبتزعلي للدرجه دي عموما ال راح خلاص راح ومهما زعلنا عليه مش هيرجع تاني المهم دلوقت في ال جاي شغلك ومستقبلك
قلت : اعمل ايه مش قادره اكمل فيه
قال : بقالك قد ايه فيه
قلت : سنتين
ابتسم وقال : سنتين بس وكل ده حصل وانهزمتي ده انتي لسه قدامك المشوار طويل ولازمك خبره ولازمك تعب وصبر وحاجات كتير
قلت : وانا اجيب الخبره دي منين اذا كنت اي حد تساله في حاجه ما يردش عليك وكمان ما بقاش حد يثق في شغلي

** الجزء ده كبير فهنزله علي مرتين

وصف الاحساس
تحياتي

هناك 6 تعليقات:

mohamed amer يقول...

انتي ليه شايفها فشل بس , اعتبري نفسك انك بدال ما نجحتي 99في الميه جبتي 70في الميه
فيه ناس كتير ماعرفتش حتي تدخل جامعه وفيه ناس اكتر دخلت جامعه وماعرفتش تشتغل

مستني الجزء التاني
تحياتي
محمد عامر

نيللى يقول...

رائع رائع رائع, أرهنك أنك بتعني أن الناس فكرة أن دي قصتك:) أصل بيحصل معيه نفس المواقف دي:)

بس بجد أنا مستمتعه بقصتك جداً ومنتظرين الجزء الجديد:)

أمة الرحمن يقول...

متابعين اجمل وصف

على فكرة متهيألى كده هتبقى البطله فيها شبه من كل حد بيقرأ القصه

دمت بخير

نسرين شرباتي "أم سما" يقول...

على فكرة وصف خريجة هندسة علشان محدش يفتكر إنها صاحبة القصة :)
أبدعتي يا حبيبتي جداً جداً
حسيت نفسي في كام سطر :)
كملي يلا

ظلالي البيضاء يقول...

هههه ..
طيب أقول إيه .. ممممم
لما تكمل الحكاية الأول .. ههه
شكراً مهندسة وصف ..

همسة محبة يقول...

سلمت اناملك التى جعلت كل واحد يقرا يشعر انك تتحدثى عن جزء منه